مقتل العشرات فى جبال النوبة بواسطة سلاح الطيران الحكومى

بسم الله وباسم شعب جبال النوبة

تضامن ابناء جبال النوبة بهولندا

بيان ادانة واستنكار

يدين ويستنكر تضامن أبناء جبال النوبة باغلظ العبارات القصف الجوي الذي تعرضت له مناطق الهدرا، الكرقل، هبيلا والقينيزية بجبال النوبة من قبل سلاح الطيران التابع للحكومة السودانية، يوم الخميس الموافق 14مارس 2024م، حيث استهدف سلاح الطيران مدرسة وبير ماء(مضخة) بمنطقة الهدرا مما أدى الي متقل (14) شخص وجرح (9) اخرين اغلبهم تلاميذ، كما أدى القصف في منطقة القينيزية الى مقتل (5) اشخاص واصابة (8) اخرين، بحسب احصائيات أولية.

ان هذا الاستهداف الممنهج من قبل حكومة بورت سودان على المواقع المدنية يمثل انتهاكا صارخا للقوانين والأعراف الدولية التي تحظى بالحماية الدولية وهذا الاستهداف المستمر القصد منها تهجير السكان الأصليين من مناطقهم بغرض الاستيلاء عليها وعلى مواردها، يجب على الحكومة السوداني ان تحترم المبادئ الأساسية لحقوق الانسان وحقوق المدنيين خلال الحروب.

اننا في تضامن أبناء جبال النوبة نبدئ قلقنا تجاه ما يحدث لأنسان جبال النوبة في ظل الصمت الدولي المريب حيث يتعرض انسان جبال النوبة لأبشع أنواع الانتهاكات، منذ عقود، دون ان تحرك ساكنا. من هنا نحث المجتمع الدولي على الوقوف معنا على مواجهة هذه الجرائم البشعة ونطالب بضرورة تحقيق العدالة ومحاسبة مرتكبي هذه الجرائم.

ندعو الجهات الدولية الفاعلة ذات الصلة والمنظمات الحقوقية المحلية والدولية للتحرك بسرعة للضغط على حكومة بورت سودان للوقوف عند مسئولياتها والتحقيق في هذا الهجوم البشع ومحاسبة المسئولين عنه.

كما نطالب كافة منظمات المجتمع المدني التابع لجبال النوبة في الداخل والخارج بضرورة التضامن ومناهضة هذه الانتهاكات المتكررة من قبل الانظمة المتعاقبة في الخرطوم كما نناشدها بالتضامن ودعم اسر الضحايا.

يعبر التضامن عن كامل وقوفه مع اسر الضحايا والمصابين ونؤكد على ضرورة تقديم المساعدة والدعم اللازمين لهم.

الأمين رمضان/ رئيس التضامن.

التاريخ:15مارس 2024م

Laat een reactie achter

Het e-mailadres wordt niet gepubliceerd. Vereiste velden zijn gemarkeerd met *

Scroll naar boven